kis-logo

kis-portal

  • th
  • th
  • zh-hans
  • ko
  • pt
  • Dutch Flag
  • German Summary
  • Swedish Bangkok
 

Telephone
+66 (0) 2274 3444

kis-portal

Home » KIS International School in Bangkok: Arabic

KIS International School in Bangkok: Arabic

 

رؤية KIS هو إلهام الأفراد!

 

يهدف مجتمع مدرسة KISالدولية في بانكوك إلى إلهام الطلاب لتحدي أنفسهم ليصبحوا أشخاصا أفضل، والذين بدورهم يصبحون الأفراد الملهمين الذين يساعدون على جعل العالم مكانا أفضل.

 

تأسست المدرسة في عام 1998 كواحدة من أوائل مدارس البكالوريا الدولية (IB) الكاملة في تايلاند، وهي تقدم برنامج البكالوريا الدولية للسنوات الابتدائية (IBPYP)، وبرنامج البكالوريا الدولية للسنوات المتوسطة IBMYP))، وبرنامج دبلومة البكالوريا الدولية (IBDP).

ولكونها مدرسة ذات حجم متوسط يبلغ عدد طلابها 700 طالبًا من 55 دولة مختلفة، فإن المناخ السائد في مدرسة KIS يعتبر أحد نقاط القوة الكبيرة التي تتمتع بها المدرسة. فسرعان ما يشعر الطلاب والآباء وكأنهم في منزلهم، وسرعان ما يشعرون بحس الافتخار بمدرستهم. إن حجم مدرسة KIS الصغير يعني أن هناك اهتمام فردي بكل طالب على حدة وأن هناك انفتاح ومتسع للأفكار الإبداعية والتقدمية.

 

يتمتع الطلاب في مدرسة KIS بالسلوك الإيجابي تجاه التعلّم، وذلك لوجود مجموعة من المعلمين المميزين المحترفين والمُدّربين على البكالوريا الدولية والذين يتمتعون بقدر من الحيوية والنشاط ويقدمون الدعم والتشجيع والرعاية للطلاب. تدعم المدرسة تعلّم العديد من اللغات الأجنبية، حيث يوجد ما يتراوح بين 10-20 لغة مختلفة يتم تعلّمها في مدرسة KIS في أي وقت.

 

إن برامج المدرسة متوازنة بشكلٍ جيد؛ فهي لا تُعنى فقط بإشراك الطلاب في المنظور العالمي للعلوم الإنسانية واللغات والرياضيات والفنون والآداب والتكنولوجيا والعلوم، وإنما تركز بشكل كبير أيضًا على المساهمة في المجتمع. تتيح المجموعة المتنوعة من الأنشطة اللامدرسية للطلاب إمكانية تطوير اهتماماتهم ومهاراتهم خارج نطاق الفصل. تشمل هذه الأنشطة الفنون والأعمال الحرفية اليدوية، والتكنولوجيا والروبوتات، والألعاب، والرقص، والرياضات التنافسية، والرياضات غير التنافسية، وبرامج القيادة، ونموذج محاكاة الأمم المتحدة، وأنشطة ريادة الأعمال.

 

تكون نتائج التحصيل المدرسي قوية، ويحصل الطلاب على معدلات نجاح مرتفعة في الدبلومة ومتوسط درجات مرتفع، الأمر الذي يمهد الطريق لخريجي مدرسة KIS للالتحاق بالجامعات المرموقة في جميع أنحاء العالم.

 

يقع الحرم المدرسي الأخضر الفسيح والمزود بالمرافق الممتازة في مقاطعة سكنية مُسوّرة وتخضع للحراسة مباشرة من وسط المدينة، وبذلك توفر المدرسة بيئة تعليمية مناسبة بعيدًا عن الضوضاء والتلوث مع إمكانية الوصول إليها بسهولة ويسر من وسط بانكوك وضواحيها أيضًا.




 

مناهج المدرسة:

تتبع المناهج في مدرسة KIS برامج البكالوريا الدولية. وتهدف البكالوريا الدولية (IB) إلى تقديم تعليم دولي متوازن يساعد الطلاب على امتلاك فكر عالمي متطور وعلى النجاح في الدراسة والحياة بوجهٍ عام.

 

منظمة البكالوريا الدولية (IBO) هي مؤسسة تعليمية غير ربحية أنشأها فريق من الأكاديميين الدوليين الموهوبين والمفكرين في أوروبا. في عام 1968، وضعت منظمة البكالوريا الدولية منهجًا دوليًا صارمًا ودقيقًا للعائلات التي ترتحل وتتنقل في أرجاء العالم، أمثال الدبلوماسيين وعائلات العسكريين والمغتربين الذين يعملون لدى الشركات متعددة الجنسيات. يتم تدريس منهج البكالوريا الدولية (IB) في 4600 مدرسة وفي أكثر من 146 دولة. إن برامج البكالوريا الدولية مستقلة عن أي مناهج أو حكومات قومية محلية. وهذا يتيح للطلاب إمكانية التعلّم في إطار منهج يتمتع بالاتساق والاستمرارية، وقد تم تطوير هذا المنهج كي يُمكّن الطلاب من تحقيق إمكاناتهم دون التأثر بالشؤون السياسية والتغييرات التي تطرأ على الحكومات.

 

إن أعضاء هيئة التدريس في مدرسة KIS يتقنون بشكل استثنائي تدريس جميع برامج البكالوريا الدولية وذلك بفضل تعليمهم وخبرتهم وتدربهم المتواصل. فبالإضافة إلى درجاتهم التعليمية ومؤهلاتهم في البكالوريا الدولية، يشغل العديد من الموظفين لدينا مناصب إضافية في البكالوريا الدولية مثل قادة ورش العمل (تدريس معلمين آخرين ليصبحوا معلمين في البكالوريا الدولية)، ومقيّمين ورش العمل العالمية (تقييم تلك الدورات التدريبية)، ومختبرين عالميين (تصحيح أوراق الامتحان لطلاب دبلومة البكالوريا الدولية)، وعضو فريق تطوير مناهج برنامج السنوات المتوسطة (عضو في المجموعة التي تقوم بمراجعة وتطوير برنامج السنوات المتوسطة)، وممثلي برنامج السنوات الابتدائية (زيارة مدارس المرشحة للبكالوريا المتوسطة وتقييمها إن كانت تصلح لتكون مدرسة بكالوريا دولية معتمدة)، وقائد فريق برنامج السنوات الابتدائية (قائد الفريق المخول). وبالإظافة إلى ذلك، فإن سالي هولوواي مديرة مدرسة KIS تشغل منصبًا في مجلس أمناء البكالوريا الدولية العالمية. والمدرسة مسؤولة أيضًا عن تطوير مناهج البكالوريا الدولية، وغالبًا ما تقوم بدور المدرسة التجريبية لاختبار التطورات الجديدة في البكالوريا الدولية. ويعتبر التطوير الاحترافي عملية مستمرة ومتواصلة للموظفين في مدرسة KIS.

 

برنامج السنوات الابتدائية (IBPYP):

في مدرسة KIS، يتبع الطلاب من الصف الأول وحتى الصف الخامس برنامج السنوات الابتدائية، وقد تم تدريب جميع المعلمين بشكل خاص للتعامل مع تلك المجموعة العمرية. يمكن للتلاميذ البدء بالدراسة في مدرسة KIS بداية من سن الثالثة. نحن نرحب بالتلاميذ الصغار في مركز السنوات المبكرة، حيث يمكنهم التعلم عبر اللعب في إطار بيئة لطيفة تحثهم على الاستقلالية، وتحفزهم على طرح الأسئلة، وتجعل التعليم ممتعًا!

إن برنامج السنوات الابتدائية والذي يهدف إلى تعليم الأطفال من سن الثالثة وحتى الحادية عشرة (أو من الصف الأول وحتى الصف الخامس) قد تم تصميمه خصيصًا لمساعدة الأطفال على فهم أدوارهم في عالمٍ مترابط تتطور فيه المعرفة باستمرار. يساعد برنامج السنوات الابتدائية التلاميذ على ربط ما يتعلمونه بالعالم المحيط بهم، ويشجعهم على فهم الطريقة التي ترتبط بها نواحي المعرفة المختلفة ببعضها البعض.

 

كما يهيئ برنامج السنوات الابتدائية أيضًا التلاميذ ليصبحوا مشاركين نشطاء على مدار رحلة طويلة الأمد من التعلم والمعرفة. يقترب التلاميذ من جميع نواحي المعرفة من خلال إطار عمل مكون من 6 مواضيع. ولهذه المواضيع أهمية عالمية وهي ذات صلة بالتلاميذ مما يسمح لهم جميعًا بالانتماء لها بغض النظر عن المكان الذي يعيشون فيه. وهذه الموضوعات متعددة التخصصات مما يعني أنها تغطي مواد مختلفة. ولهذا السبب، تتيح الموضوعات للتلاميذ إمكانية تعزيز مستوى فهمهم خارج حدود التعليم القائم فقط على مواد منفصلة.

 

كما أن البرنامج يقوم بتعليمهم ما هو أكثر من المعرفة. حيث يستطيع الطلاب تطوير المفاهيم والمهارات والسلوكيات أيضًا. وهذا يساعد الطلاب على التعلم دومًا، والنجاح داخل وخارج الفصل الدراسي على حدٍ سواء. وبعد اجتياز برنامج السنوات الابتدائية، سيتمتع الطلاب بأسس متينة تجعلهم مستفسرين ومستكشفين لا يركزون فقط في الفصل الدراسي بل يطّبقون معرفتهم أيضًا على العالم الخارجي.

 

برنامج السنوات المتوسطة (IBMYP):

إن برنامج السنوات المتوسطة مخصص للطلاب من سن الحادية عشرة وحتى السادسة عشرة (أو من الصف السادس وحتى الصف العاشر)، وهو برنامج يمتد لخمس سنوات ويعتبر امتدادًا طبيعيًا لبرنامج السنوات الابتدائية ومقدمة مثالية لبرنامج دبلومة البكالوريا الدولية. يشجع برنامج السنوات المتوسطة (MYP) الطلاب أيضًا على فهم المفاهيم وتطبيق المعرفة في الفصل الدراسي والعالم الواقعي على حدٍ سواء.

 

يدعم برنامج السنوات المتوسطة الطلاب ليصبحوا مفكرين ناقدين ومتأملين، وذلك من خلال التنوع في المواد والتركيز على الإنجاز، الأمر الذي يمثل تحديًا أكاديميًا. ويحتوي البرنامج على ثمان مجموعات للمواد (اللغة، واكتساب اللغة الأدبية، والأفراد والمجتمعات، والتصميم، والتربية البدنية والصحية). ويتم تدريس تلك المواد من خلال التركيز على المفاهيم (رؤية الصور الأشمل) والتركيز على السياق الشامل. وهذا يساعد على ربط تعلم الطالب بالعالم الواقعي و المشكلات العالمية، ويكون على الطلاب التأمل وتطبيق ذلك في تعلمهم.

 

يكتمل برنامج السنوات المتوسطة بمشروع شخصي يختاره كل طالب على حدة بتوجيه من المعلمين، ويُمثل ذلك فرصة لهم لإظهار مدى فهمهم ولإظهار مهاراتهم التي طوروها على مدار البرنامج. وبعد اجتياز برنامج السنوات المتوسطة MYP))، يكون الطلاب قد تجهزوا عاطفيًا وأكاديميًا لكي يصبحوا مواطنين مسؤولين في مجتمعاتهم المحلية وعلى الصعيدين القومي والعالمي.

 

تُظهر النتائج أن الطلاب الذين يتبعون برنامج السنوات المتوسطة يحرزون نجاحًا أكبر في دبلومة البكالوريا الدولية (انظر برنامج البكالوريا الدولية، تهيئة الطلاب للجامعة في القرن الحادي والعشرين، منظمة البكالوريا الدولية 2010).



 

برنامج دبلومة البكالوريا الدولية (IBDP):

تُزوّد دبلومة البكالوريا الدولية المخصصة للطلاب الذين تتراوح أعمارهم بين 16 إلى 19 عامًا (أو الصف 11 إلى الصف 12) الطلاب بالمهارات اللازمة لإكمال التعليم على المستوى الجامعي. وهي معروفة ومشهورة عالميًا وتعتبر مؤهلًا لدخول الجامعة ومُعترف بها على نطاق واسع. تُفضّل العديد من الجامعات قبول طلبات التحاق الطلاب الذين حصلوا على دبلومة البكالوريا الدولية، وفي بعض الدول مثل الولايات المتحدة، قد تمنح الجامعات درجات في مواد السنة الأولى في حال تم اجتياز مراحل معينة في الدبلومة.

 

لقد تم تصميم برنامج الدبلومة لكي يمثل تحديًا أكاديميًا وأيضًا لكي يكون متوازنًا وتأمليًا، وهو ذو أثرٍ قيّم في تدريب الطلاب لكي يصبحوا مفكرين ناقدين مع التحلي بعقلية دولية، ويمكن تطبيقه على مواصة الدراسة في الجامعة أو شغل منصب مسؤول في عالمٍ مترابط يتميز بالعولمة. يتم تدريس برنامج الدبلومة على مدار عامين، ويدرس طلاب برنامج الدبلومة 6 مواد على المستوى الرفيع أو العادي. وتغطي تلك المواد اللغات والدراسات الاجتماعية والعلوم التطبيقية والرياضيات والتي تضمن توزيعًا متنوعًا للتعلم والمهارات، كما يختار الطالب أيضًا مادة إضافية من مجموعة الفنون والآداب أو مادة إضافية من الموضوعات الأساسية.

 

وبالعمل على المواد الست الرئيسية، يتضمن برنامج الدبلومة أيضًا ثلاث متطلبات جوهرية وهي المقال المُطوّل، ونظرية المعرفة وCAS (الإبداع والعمل والخدمة) والتي تقام بشكل عام خارج نطاق الفصل الدراسي. وقد تم تضمين المكونات الثلاثة لتوسيع نطاق الخبرة التعليمية وتحدي الطلاب لتطبيق معارفهم وفهمهم على مجموعة من المواقف المختلفة. يحتوي المقال المُطوّل على 4000 كلمة ويُعبّر عن موضوع يختاره الطالب. وهو يعزز مهارات البحث المستقلة لدى الطلاب لإنجاز دراسة متعمقة حول سؤال يتعلق بأحد المواد التي يدرسونها. أما نظرية المعرفة فهي كما يوحي اسمها تحث الطلاب على طرح الأسئلة والتحقق من طبيعة وصحة المعرفة. ويتضمن هذا تقييم أنماط المعرفة المختلفة (الإدراك والعاطفة واللغة والمنطق) بالإضافة إلى أنواع المعرفة المختلفة (العلمية والفنية والحسابية والتاريخية).  أما نظرية CAS (الإبداع والعمل والخدمة) فتتطلب من الطلاب التعلم من خلال الخبرة عن طريق وضع أنفسهم خارج الفصل الدراسي وإنجاز مجموعة من مهام وتحديات الحياة الواقعية. وتشمل أمثلة أنشطة CAS في مدرسة KIS مجموعة الصحافة المدرسية، ومجموعة تساعد مركز رعاية نهارية للأطفال المحرومين، ومجموعة تهتم برعاية القطط والكلاب (الضالة)، ونادي الدراما وفصل رقص السالسا بالإضافة إلى مجموعات الرياضة الممتعة كرياضة الصحن الطائر وكرة السلة. ومن خلال نظرية CAS يمكن للطلاب الجمع بين المكونات الثلاثة أو القيام بأنشطة تتعلق بأحد المكونات بشكل منفصل.

وسواء أكان ذلك حجر أساس للالتحاق بالقوى العاملة أو التقدم خطوة نحو مواصلة التعليم الجامعي، فإن برنامج الدبلومة مصمم لتهيئة الطلاب لاختيار مسار المهنة الخاصة بهم من خلال بيئة ومناخ يشجعان سلوك الراشدين.

 

وللمساعدة في مرحلة الانتقال إلى العالم الخارجي، يشمل أعضاء هيئة التدريس مستشار للطلاب بدوام كامل بالإضافة إلى منسق جامعي ومستشار لبرنامج الدبلومة.


 

الاعتماد الأكاديمي

مدرسة KIS مُعتَمدة بشكل كامل من البكالوريا الدولية لتقديم برنامج السنوات الابتدائية للأطفال من عمر 3 إلى 11 عامًا، وبرنامج السنوات المتوسطة للأطفال من عمر 11 إلى 16 عامًا، وبرنامج دبلومة البكالوريا الدولية المعروف للطلاب من عمر 16 إلى 19 عامًا.

كما أن مدرستنا مُعتَمدة أيضًا من مجلس المدارس الدولية (CIS). وعلى الصعيد المحلي، فإن مدرستنا لديها تصريح من وزارة التعليم التايلاندية وهي أيضًا عضو نشط في رابطة المدارس الدولية في تايلاند (ISAT).

 

للمزيد من المعلومات، يُرجى التواصل معنا عبر البريد الإلكتروني admissions@kis.ac.th.